بلوغ

السوشيل ميديا في سوريا: ملاذ النساء لمناصرة قضاياهن

جمعت نساء سوريا ورجالها قضايا كثيرة بعد أن فرّقتهم الحرب الدائرة في البلاد باختلافاتها السياسية والعقائدية، وضمّهم الفضاء الإلكتروني الذي هزم مساحات كبيرة من الشتات، فالتقوا على قضايا آمنوا بها جميعهم، لتتحوّل وسائل التواصل الاجتماعي إلى مساحة مناصرة لقضايا محقّة، ومن ضمنها قضية المساواة في الحقوق بين النساء والرجال.

ما لا يُتوقع من امرأة سورية أن تفعله

تحديات النساء السوريات متشابهة، فأن تُرفضي ككاتبة شديد التشابه مع رفضكِ نتيجة عدم زواجكِ أو حصولك على وظيفة. وأن يُنتقد شِعرك الجريء هو ذات الرفض لطريقة لباسك، إذ يبدو أي خروج عن النمطية كتهديد لسلطة المجتمع السوري عليك.

ثلاثون عاماً من العزوبية!

عليكِ مهما كبرتِ ونجحتِ أن تفسّري أن عزوبيتك في الثلاثين أو في الأربعين لا ترتبط بالنقص أو الضعف، أو بأنّ أحدهم لم يخترك، بل بأنك قائدة السفينة وأنك أنت تحديداً من لم تقتنع بأحدهم حتى الآن، أو بفكرة الزواج عموماً. إنه في النهاية حديث بغاية الإثارة...

Welcome Back!

Login to your account below

Retrieve your password

Please enter your username or email address to reset your password.

Add New Playlist