ملفّاتنا

"ضبّوها"... عن محاولات إسكات الصحافيات اللبنانيات بالشتائم

في "ميدفيمينسوية" هذا العام، إذ نخصّص شهر أيار للحديث عن حريات الصحافة، لا يمكن ألا نمرّ على ما تواجهه الصحافيات في كل تغطية وكل منشور أو تغريدة. إنهنّ على تماس مباشر مع منظومة كاملة تحرّكها الغرائز الذكورية وتحفّزها القيم "الأخلاقية" البالية.

"المضايقة القانونية" كأداة لترهيب الصحافيات: "الرسالة واضحة، إما الإنصياع أو مواجهة غضب السلطة"

تتصدر تركيا دول العالم من حيث عدد قضايا المضايقة القانونية ضد الصحافيات، تليها الهند وروسيا والصين. تقول جيرين إسكيت من ائتلاف النساء في الصحافة: "تتعرض الصحافيات التركيات للمضايقة والترهيب من خلال ما يُعرف الدعاوى القضائية الكيدية، حيث تشكّل العملية القضائية بحد ذاتها عقاباً".

التعاونيات: بديل قديم جديد للتنمية في فلسطين

بهدف فهم أعمق لماهية التعاونيات وأسباب وجودها ودورها الحيوي في بناء اقتصاد مستقل وقادر على الصمود، لا بدّ من التعرّف إلى آليات العمل التعاوني في سياقات مختلفة في فلسطين وكيفيّة تطوّر هذا الشكل من الإنتاج.

ريان: هل ذهب موته سدى؟

بعد خمسة أيام من الانفعالات المتصاعدة، غادرنا ريان بعد أن قاوم خلال ساعات طويلة، تاركاً وراءه جميع الأشخاص الذين اهتموا بمصيره حزينين ومتألمين. فمن أعماق الأرض حيث كان، استطاع أن يعبر القارات الخمسة مثيراً تعاطف سكان كوكب الأرض كلهم.

لمحة على ملفّ "النساء والحياة الريفيّة في بلدان البحر الأبيض المتوسط"

تهدي "ميدفيمينسوية" ملفّ النساء الريفيّات إلى المَنسيّات العظيمات المنتميات إلى العالم الزراعي والرعائي الريفي. إلى اللواتي غالباً ما يُحرمن من حقوقهن الأساسية ومن الأمان. إلى اللواتي قرّرن العيش في الأرياف التي قد تكون بعيدة جداً عن الناس والخدمات. إلى اللواتي تُسخرنّ قوة أيديهنّ وظهورن المحنيّة لزراعة الحدائق الواسعة التي تغذّي البحر الأبيض المتوسط.

العنف الجنسي في حقول التبغ في لبنان: حياة العاملات الصغيرات في خطر

في لبنان، غالباً ما تتعرّض العاملات في مجال زراعة التبغ إلى الاعتداءات الجنسيّة. فهؤلاء النساء، وغالبيتهنّ فتيات قاصرات، بالكاد يبدأن بالعمل في الحقول حتّى يجدن أنفسهنّ أمام انتهاكٍ مزدوج: الأوّل نتيجة تعرّضهنّ للعنف والاغتصاب، والثاني نتيجة حكم عائلاتهنّ عليهنّ بالموت، إذ ترى تلك الأُسر في اغتصاب البنات مصدرَ "عار" لها.

"غداً منذ الفجر سأنطلق إلى الحقول"(1/2)

في الوقت الذي يتخلّى فيه الرجال عن ميدان الزراعة، تبدو العاملات في حقول "رغيب" كجزءٍ من حشد نسائي يضمن الأمن الغذائي للتونسيين والتونسيات. ومع أن النساء في هذا المجال ينلن أجوراً أقل ممّا هو معتاد ولا يتمتّعن بأي تأمين ولا ينتسبن إلى أي نقابة، إلا أنّهنّ مواظبات على الذهاب كل يوم إلى حقولٍ صارت مساحةً لممارسة استقلاليّتهنّ وعبوديتهنّ في آن.

عندما تصل شاحنات الموت (2/2)

تُعرّض وجوههنّ المكشوفة لمبيدات الحشرات. يتقاضين أجوراً زهيدة. تُدفع لهنّ نصف الرواتب المخصصة للرجال. لا يُحتسب عملهنّ ضمن الإحصائيات الرسمية. إنهن نساء بالآلاف يسلكن كل يوم طرقات السفر نحو الحقول وقد تكدّسْن فوق بعضهنّ، في انتظار وصول آمن غير مضمون.

العاملات اليوميات في هويلفا – الأندلس: هجّرونا فتنظّمنا فانتصرنا

اضطرت آنا للانضمام إلى مجموعة من المغربيات وذلك كعقوبة أنزلت بها لأنها بلّغت عن الإجراءات التعسفية التي تخضع لها العاملات الزراعيات. لكن هذه العقوبة استحالت صداقة ونقطة انطلاق لنضال نسوي من أجل حقوق العاملات اليوميات في اسبانيا.

الراعية التي تحبّ الهواء والصمت

في مقاطعة كالابريا الإغريقية هناك قرية صغيرة شبحية تستند إلى حافر صخري يشبه يد كائن عملاق له عين واحدة مغروز في الأرض. اسم القرية مستمدّ من هذه التشكيلة الجيولوجية الفريدة: بينتيداتيو Pentidatillo أي الأصابع الخمسة. هذه القرية التي كانت طيلة قرون من الزمن مسرحاً لصراعات عنيفة إقطاعية ولزلازل مدمّرة، تم هجرها في عام 1971 بعدما أُعلن غير صالحة للسكن. هناك شخصان فقط يعيشان فيها اليوم: روسيللا، وهي فلاحة وراعية تعود بأصولها إلى فيتيربه Viterbe كانت قامت قبل أربعين سنة باختيار هذه القرية مكاناً لإقامتها، وماكا، شاب من مالي يساعدها في الحقول وفي رعاية الماعز.

Page 1 of 3 1 2 3

Welcome Back!

Login to your account below

Retrieve your password

Please enter your username or email address to reset your password.

Add New Playlist